أدنوك للحفر تُسرّع تنفيذ برنامجها الطموح لتوسيع أسطول حفاراتها تماشياً مع خطط النمو القوية - أدنوك للحفر
English
Back

"أدنوك للحفر" تُرسي عقدين بقيمة 7.34 مليار درهم ضمن مشروع امتياز غشا العملاق  


الترسية تتضمن عقد لتقديم خدمات حفر متكاملة بقيمة 4.77 مليار درهم وآخر لتوفير حفارات جزرية بقيمة 2.57 مليار درهم 
عقد خدمات الحفر المتكاملة يسهم في تسريع وتيرة نمو الإيرادات وترسيخ ريادة "أدنوك للحفر" في تقديم خدمات حقول النفط على مستوى الشرق الأوسط 
ترسية خدمات الحفر المتكاملة ستضيف 147 مليون درهم سنوياً تقريباً إلى إيرادات خدمات حقول النفط التي تم الإفصاح عنها سابقًا
الخطوة تؤكد الأهمية الاستراتيجية لأدنوك للحفر ودورها المحوري كعامل تمكين رئيسي لتنفيذ خطط "أدنوك" لتحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي لدولة الإمارات 
 
أعلنت شركة "أدنوك للحفر" المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية تحت (الرمز: ADNOCDRILL والرقم: (AEA007301012 اليوم ترسية عقدين بقيمة 7.34 مليار درهم ضمن مشروع تطوير امتياز غشا العملاق للغاز البحري التابع لـ "أدنوك".
ويشمل العقدان اللذان تمت ترسيتهما عقد لتقديم خدمات حفر متكاملة بقيمة 4.77 مليار درهم، وعقد لتوفير أربع حفارات جزرية بقيمة 2.57 مليار درهم. ويسهم العقدان في تحقيق نمو قوي لإيرادات "أدنوك للحفر" وأرباحها على المدى المتوسط بهوامش مجدية. ويشمل نطاق العقدان تقديم الخدمات المذكورة أعلاه لمدة عشر سنوات؛ بالإضافة إلى ترسية خدمات الحفر المتكاملة التي تضيف ما تُقدر قيمته بـ 147 مليون درهم من الإيرادات السنوية عن خدمات حقول النفط التي تم الإفصاح عنها سابقًا.
ويعد امتياز غشا أكبر مشروع تطوير للغاز الحامض البحري في العالم وهو يمثل ركيزة أساسية لخطط "أدنوك" لتلبية الطلب المحلي والدولي المتزايد على الغاز، فضلاً عن تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز لدولة الإمارات. ومن المُتوقع أن تبدأ عمليات الإنتاج من امتياز غشا في عام 2025، على أن يتم رفع سعته الإنتاجية لأكثر من 1.5 مليار قدم مكعب قياسي في اليوم قبل نهاية عام 2030. 
وتمتلك أدنوك للحفر خبرة طويلة تمتد لأكثر من 50 عاماً وسجلاً حافلاً بالإنجازات في عمليات الحفر باستخدام الجزر الاصطناعية، مما يمكنها من دعم "أدنوك" في تطوير هذا المشروع العملاق الذي سيمكن من حفر 46 بئرًا انطلاقًا من جزيرة اصطناعية واحدة، وسيسهم بالتالي في تقليص الأثر البيئي لهذا المشروع المهم الذي تعزز ترسيته على شركة ’أدنوك للحفر‘ مكانتها كمزود وحيد لمجموعة "أدنوك" بخدمات الحفر.
وبهذه المناسبة، قال عبدالرحمن عبدالله الصيعري، الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك للحفر: " تؤكد ترسية هذين العقدين مكانة ’ أدنوك للحفر‘ كأكبر شركة حفر وطنية في منطقة الشرق الأوسط، وريادتها في تقديم خدمات حقول النفط على مستوى المنطقة. كما تساعدنا على تحقيق عائدات قوية ومستدامة تسهم في تعزيز وزيادة القيمة للمساهمين. وتسهم ترسية العقدين في ترسيخ مكانة الشركة ودورها المحوري كعامل تمكين رئيسي في تحقيق أهداف خطط أدنوك الطموحة لرفع سعتها الإنتاجية من النفط والغاز، كما تعد فرصة فريدة للمستثمرين تضمن تحقيق عائدات مستقرة ومستدامة وإيرادات نقدية بهوامش ربحية مجدية، مما يساعد الشركة في تطبيق سياسة تدريجية لتوزيع الأرباح واضحة للمستثمرين". 
وأضاف: "يقدم عقد توفير خدمات الحفر المتكاملة الذي تبلغ قيمته 4.77 مليار درهم دليلًا على نجاح استراتيجية الشركة المبتكرة في تقديم خدمات متكاملة تشمل حفر الآبار وتسليمها جاهزة لعملاء الشركة، مما يسهم في ترسيخ مكانتها شركة رائدة في خدمات الحفر المتكاملة لآبار النفط والغاز."
منذ أن أطلقت أدنوك للحفر عملياتها في مجال تقديم خدمات الحفر المتكاملة في عام 2018، حققت الشركة وفورات تزيد قيمتها على 917.5 مليون درهم من خلال تقديم خدمات متكاملة لحفر وتهيئة وتسليم آبار النفط والغاز. وتعد عمليات حفر وتهيئة الآبار مرتكزاً اساسياً لاستراتيجية أدنوك للحفر والتي تهدف لتعزيز وزيادة القيمة من كل بئر يتم حفرها مع التركيز على الحد من التأثيرات البيئية لعملياتها.
وتلتزم "أدنوك للحفر"، التي تعد شركة رائدة على مستوى المنطقة، بتوسيع نطاق خدماتها في مجال حفر وتهيئة الآبار للاستفادة من الفرص التي يتيحها السوق. كما تخطط الشركة لرفع نسبة حفر وتسليم الآبار من خلال تقديم الخدمات المتكاملة في عام 2022، ومضاعفة قطع أسطولها العامل في مجال تقديم خدمات حفر متكاملة بحلول عام 2024، لدعم جهودها لمضاعفة عائدات خدمات حقول النفط بحلول عام 2025، وتسهم ترسية هذين العقدين ضمن امتياز غشا "أدنوك للحفر" في دعم مساعيها لتحقيق هذه الأهداف.  
وفي أعقاب الطرح العالم الأولي على أسهم شركة أدنوك للحفر في أكتوبر 2021، سجلت الشركة نمواً قوياً ومرناً وحققت في الربع الأول من 2022 إيرادات بلغت 2.206 مليار درهم، بزيادة قدرها 15% على أساس سنوي، مع دخل صافٍ قدره 642 مليون درهم – بزيادة قدرها 59%.
 

Release Details

  • يوليو 27, 2022
  • أبو ظبي